منتديات الفنان حيدر الدين الرسمية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» شبيه رادوي في بؤرة اهتمام الهلال
السبت مايو 31, 2014 7:07 am من طرف محمد العتيبي

» رياضي / المنتخب السعودي يخسر من جورجيا ودياً في ختام معسكره بإسبانيا
السبت مايو 31, 2014 7:03 am من طرف محمد العتيبي

» البلطان يُفجرها : قررت الرحيل رسمياً .. وأنوى شراء نادي إنجليزي
الجمعة مايو 30, 2014 3:59 am من طرف محمد العتيبي

» الشباب السعودي يجدد لعمر الغامدي عاماً كاملاً
الجمعة مايو 30, 2014 3:58 am من طرف محمد العتيبي

» الراهب يتسلم مليونين و200 ألف.. ويسبق النصر إلى تركيا
الجمعة مايو 30, 2014 3:56 am من طرف محمد العتيبي

» أسطورة النصر يدافع عن الأمير نواف ، ويؤكد " الفريدي صفقة ناجحة "
الجمعة مايو 30, 2014 3:55 am من طرف محمد العتيبي

» ريجيكامف يوصي بالتعاقد مع البولندي زوكالا و الهلال يستجيب و يعرض 10 ملايين
الجمعة مايو 30, 2014 3:52 am من طرف محمد العتيبي

» «ريجيكامب»:اخترت الهلال لهذه الأسباب
الجمعة مايو 30, 2014 3:51 am من طرف محمد العتيبي

» الاتحاد يصل لاتفاق نهائي مع المصري (أحمد فتحي) .. والمفاوضات مستمرة مع «فاجنر»
الأربعاء مايو 28, 2014 4:32 pm من طرف محمد العتيبي

ديسمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




حيدر: مواجهة الكويت والسعودية صعبة على المنتخبين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حيدر: مواجهة الكويت والسعودية صعبة على المنتخبين

مُساهمة من طرف محمد العتيبي في الإثنين يوليو 09, 2012 8:33 am

أكد المدير الفني لمنتخب شباب الكويت لكرة القدم أحمد حيدر بأن فريقه قدم امام صاحب الضيافة الاردن مباراة كبيرة وأداء متميزا توج بفوز ثمين على ارضه وبين جمهوره بهدف نظيف احرزه محمد البذالي في المباراة التي جمعتهما على استاد الملك عبدالله في العاصمة عمان في الجولة الثانية ضمن لقاءات المجموعة الأولى لبطولة كأس العرب تحت 20 سنة.
واشار حيدر أن المنتخب الأردني يمتلك عناصر جيدة من اللاعبين وقد رصدت نقاط القوة والضعف بعدما حضرت مباراته الأولى أمام السعودية والحمد لله استطعنا الخروج فائزين وتعويض خسارتنا الأولى أمام السودان 2-3.
وكشف حيدر بأن المواجهة المقبلة التي ستجمع الكويت مع السعودية غدا الثلاثاء ستكون صعبة على المنتخبين اللذين يتطلعان لتحقيق الفوز لحسم بطاقة التأهل للدور الثاني، ونحن نعلم جيدا قوة المنتخب السعودي الذي يمتلك عددا من اللاعبين الذين يمتلكون مهارات فنية عالية وبخاصة في الشق الهجومي، لكن ذلك لا يمنعنا من الاجتهاد والبحث عن طريقة تضمن لنا الفوز.
وأضاف أحمد حيدر: نحن لم نستعد لبطولة كأس العرب بالشكل الأمثل في ظل قصر فترة الإعداد، لكننا نسعى لتحقيق نتائج ايجابية ترتد ايجابا على تحضيراتنا للاستحقاقات المقبلة.
وأكد مدرب منتخب الأردن ماهر أبو هنطش بأن منتخبه افتقد معظم آماله في التأهل للدور الثاني للبطولة بعد خسارته المفاجئة أمام الكويت.
وقال أبو هنطش «نجحنا في فرض سيطرتنا المطلقة على مدار شوطي المباراة رغم أننا خضنا المباراة منذ الدقيقة 37 بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبنا ليث البشتاوي، ومع ذلك خرجنا خاسرين في ظل التكتلات الدفاعية المتينة التي شيدها المنتخب الكويتي فضلا عن أن لاعبينا لم يحسنوا التهديف ولم يجيدوا التعامل مع الفرص المتاحة التي أتيحت لهم على مدار شوطي المباراة».
وأضاف أبو هنطش «نسعى للاستفادة الفنية من هذه البطولة، وسنعمل على معالجة كافة الأخطاء التي وقعنا فيها في لقائنا أمام الكويت وتقديم مباراة قوية أمام السودان بعد غد الثلاثاء».
وبارك أبو هنطش في نهاية حديثه للمنتخب الكويتي فوزه متمنيا له التوفيق في قادم لقاءاته.
وجاء هدف الكويت الوحيد في مرمى الاردن من ركلة جزاء احتسبها حكم المباراة على مدافع الاردن الذي ابعد الكرة بيده عن مرماه متعمدا ليتصدي لها محمد البذالي ويسددها الا ان الحارس الاردني صدها في البداية و لكن البذالي وفق في متابعتها وادخالها للمرمى بكل سهولة.
وقد ساهم ذلك باندفاع لاعبي الاردن للتعويض من خلال الهجوم الضاغط الا انهم قوبلوا بدفاع منظم للازرق ساهم بسيطرتهم على منطقة وسط الملعب وحد من خطورتهم كثيرا رغم النقص العددي الذي يعاني منه الاردني الا انهم كانوا يبادرون كثيرا بالهجوم الا ان الحارس الكويتي خليفة رحيل تألق كثيرا بالذود عن مرماه.
ومع بداية الشوط الثاني هدأ المنتخب الكويتي وعاد للتمركز في مناطقه الدفاعية للحفاظ على التقدم مستغلاً النقص العددي، وسيطر الاردن على الكرة محاولاً ايجاد منفذ نحو المرمى لكن دون جدوى.
وأظهر «ازرق 20» تنظيماً دفاعياً مميزاً واغلاق المنافذ أمام الاردن الذي عانى من اللمسة الأخير، لانهاء هجماته، وبدأ بالامتداد تدريجياً الى ملعب المنتخب بعدما استحوذ على الكرة في منطقة الوسط، ومنها البحث عن التوغل من الاطراف واحياناً من العمق الدفاعي للاردن الذي تصدى لمحاولات الكويت الهجومية.
وعانى المنتخب الاردني من النقص العددي في الدقائق الاخيرة من الشوط الأول، ولكن عاد ولملم أوراقه الفنية في الشوط الثاني، ونشط في وسط الملعب وأجبر المنتخب الكويتي على الاكتفاء بالادوار الدفاعية والاعتماد على مهاجم وحيد لتنفيذ الهجمات المرتدة.
مثل الكويت : خليفة الظفيري، علي عتيق (عبدالرحمن الهيجري)، نادر العنيزي، فهد الحمدان، عبدالله الرشيدي (بدر العنزي)، عمر المطيري، محمد البذالي، معيان العنزي، محمد العنزي (محمد القبندي)، سلطان الشمري، يوسف نجف.
مثل الاردن : نور الدين بني عطية، مهند خير الله، منذر رجا، عمر خليل، علي ياسر (موسى الزعبي)، رجائي عايد، سمير رجا، أحمد سريوة (محمد العملة)، احسان حداد، معاذ محمود (ليث بشتاوي)، أحمد العيساوي.
وفي المباراة الثانية تغلب السعودية على السودان بثلاثية نظيفة ليتصدر المجموعة بست نقاط، و عمد المنتخب السوداني اللعب على الاطراف والانطلاقات السريعة بغية ايصال الكرات الى ثنائي المقدمة، فيما جاء الرد السعودي من خلال التواجد في وسط الملعب والسيطرة على منطقة العمليات ومنها التوغل عبر العمق، ليتبادل المنتخبان الفرص طوال الشوط الأول، ليأتي التقدم السعودي مع الوقت بدل الضائع بعدما استغل طلال عيسى الدربكة أمام المرمى ليودع الكرة في الشباك.
زاد المنتخب السعودي من اندفاعه نحو المرمى السوداني، وأضاع لاعبوه عديد الفرص، وقابله المنتخب السوداني بالهجوم المضاد واهدار الفرص، ولكن الفاعلية الهجومية السعودية عززت النتيجة بهدف ثان بعدما ارسل عمار الدحيم عرضية أودعها أحمد الشهري الشباك (57).
أفضلية السعودية دامت طوال مجريات الشوط الثاني وسجل هدفاً ثالثاً لم يحتسب بداعي التسلل، ومع اقتراب المباراة من نهايتها سدد محمد عبد الرحمن كرة قوية ارتدت من الدفاع السوداني أمام الشهري الذي أكملها في الشباك.
ورفع الفوز الذي حققه «شباب الازرق» على الاردن الحالة المعنوية للاعبيه بشكل لافت للنظر، والذي جاء بعد الخسارة القاسية امام السودان 3/2 في الجولة الاولى رغم انه كان متقدما بهدفين نظيفين
ويتعامل الجهازان الفني والإداري للمنتخب الكويتي، مع الموقف بشكل أكثر واقعية سواء في الخسارة او الفوز، لانه يعتبر المشاركة في البطولة بصفة عامة او المواجهة مع المنتخب السعودي، والمقرر لها في السابعة من مساء غد الثلاثاء، إحدى حلقات إعداد الفريق في لبطولة كأس آسيا للشباب، التي تستضيفها الإمارات في شهر نوفمبر المقبل، بعيداً عن الدخول في حسبة برمة، والخاصة بالتأهل إلى الدور الثاني سواء باحتلال قمة المجموعة، أو كصاحب أفضل مركز ثاني في المجموعات الثلاث، علماً بأنه في حالة فوز الأزرق على الأخضر السعودي، وفوز الأردن على السودان او تعادلهما فإن الأزرق سيعتلي الصدارة ويتأهل إلى المربع الذهبي.
وكانت استعدادات «ازرق 20» للبطولة اقتصرت على معسكر في مدينة بشتني السلوفاكية لمدة 10 أيام فقط، وهو ما دفع «الجهاز» إلى اعتبار البطولة احتكاكاً جيداً مع ثلاث مدارس كروية مختلفة، دون النظر إلى ما هو ابعد من ذلك.
ويؤدي «ازرق الشباب» اليوم تدريبه الرئيسي استعدادا للقاء السعودية حيث سيضع مدرب الفريق اللمسات الاخيرة على خطة المباراة غدا، والتي من المؤكد انه سيستفيد خلالها من سلبيات مواجهتي السودان ثم الأردن، ويعتمد الجهاز الفني وفقاً للمعلومات الواردة من الأردن على اسلوب متوازن ما بين الدفاع والهجوم، مع اللعب بكثافة عددية في منطقة الوسط، للسيطرة على مجريات الأمور، كما تشير التوقعات إلى الإبقاء على التشكيل الأساسي الذي لعب به أمام الأردن.

محمد العتيبي
مشرف قسم الرياضة
مشرف قسم الرياضة

عدد المساهمات : 164
تاريخ التسجيل : 18/08/2011
العمر : 26

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى